الثلاثاء 14 يوليه 2020 الموافق 23 ذو القعدة 1441

أصحاب مصانع درفلة الحديد للبرلمان: اغيثونا

الأحد 14/أبريل/2019 - 12:08 م
عالم المال
سارة سليم
طباعة
ads

طالب أصحاب 22 من مصانع درفلة الحديد بسرعة التدخل لوقف صدور قرارا وزاريا بفرض رسوم مؤقتة على خام البليت المستورد، وأكدوا في استغاثة لهم أن هذا القرار سيؤدى إلى إغلاق ٢٢ مصنعا تكلفت استثمارات تقدر بحوالي 50 مليار جنيه وجميعها بأموال مصرية ويعمل بها نحو 30 ألفا من العمالة المباشرة و70 ألف عمالة غير مباشرة.

وأضافوا أن هذا القرار بمثابة كارثة حقيقية ستحل على مصانع الدرفلة وهى المصانع التى تحقق التوازن فى أسعار الحديد داخل السوق المصرية، بالإضافة إلى أنها نجحت خلال السنوات الماضية فى إحداث الاستقرار وتلبية احتياجات المستهلكين وبأسعار عادلة.

وجاء في استغاثتهم أن ما يحدث حاليا فى ملف خام البليت يعد سابقة هى الأولى فى تاريخ مصر وفى قطاع صناعة الحديد بصفة خاصة، حيث تسعى بعض المصانع المتكاملة إلى فرض سيطرتها على الأسواق، وهذا قد يتسبب فى إغلاق مصانع الدرفلة.

 

وتساءل أصحاب المصانع: "لصالح من فرض رسوم على خامة تستخدم في الإنتاج؟ وما الضرر الواقع على المصانع المتكاملة من البليت المستورد؟ وفي هذه الحالة من سيوفر متطلبات مصانع الدرفلة من خام البليت الذي يدخل بنسبة ٩٠٪ من مكونات الإنتاج".

 

ويأتى ذلك بعد أن تقدم عدد من المصانع المتكاملة بشكاوى إلى وزارة التجارة والصناعة بهدف فرض رسوم وقائية على واردات خام البليت من الخارج.

 

وبرلمانيا، تقدم النائب فرج عامر، رئيس لجنة الصناعة بالبرلمان، بطلب إحاطة بشأن فرض رسوم حماية على خام البليت، موجهًا إلى رئيس مجلس الوزراء ووزير الصناعة لحل هذه المشكلة.

 

وجاء في طلب الإحاطة أنه بسبب التوجه نحو فرض رسوم حماية على خام البليت الذي قد ينتج عنه غلق ما يقرب من 22 مصنعًا، نتيجة احتمالية حدوث سيطرة واستحواذ عدد ضئيل من المصانع ذات رؤوس الأموال الباهظة لقدرتهم على تحمل فرق التكلفة نتيجة الرسوم المفروضة، مما سيؤثر بالسلب على عملية التشغيل والتوازن بالسوق بجانب أن المستهلك هو من سيتحمل الجزء الأكبر من التكلفة.

 

وأكد طلب الإحاطة أن صناعة الحديد تعد من أهم الصناعات الإستراتيجية في مصر، ومن أهم الصناعات المحلية التي تحتاج حاليًا إلى الحماية والمساندة في ظل وجود العديد من المصانع الأجنبية تسعى لغزو السوق المصرية بسعر أقل يؤثر في الصناعة الوطنية، مما يستوجب ضرورة التدخل لبحث تلك المشكلة، حماية وحفاظا على أهم الصناعة الوطنية.‏

 

جدير بالذكر أن غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات، دعت إلى عقد مؤتمر صحفي بمقر الغرفة ظهر اليوم، الأحد، لعرض التطورات الأخيرة التي تتعرض لها مصانع الدرفلة وقد تسبب غلق 22 مصنعا.

 

 

ads

الكلمات المفتاحية

ads
ads
ads