الخميس 16 يوليه 2020 الموافق 25 ذو القعدة 1441
ads

عبد اللاه: قطاع التشييد والبناء بحاجة لدعم الدولة

الثلاثاء 30/أبريل/2019 - 04:19 م
عالم المال
ads
شيرين نوار
طباعة
ads

شدد المهندس داكر عبد اللاه عضو الاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء وعضو جمعية رجال الأعمال على احتياج قطاع الإنشاءات مزيداً من الدعم والمساندة من الدولة بصورة عامة والقطاع المصرفي الحكومي بصورة خاصة، أسوة بالدعم الذي قدمه البنك المركزي للقطاع العقاري في مبادرته الأخيرة.

وكان البنك المركزي قد أعلن في الآونة الأخيرة عن حزمة من الضوابط الجديدة لتنشيط القطاع العقاري، وضخ سيولة للمطورين العقاريين، بقيمة 50 مليار جنيه، وذلك من خلال انتقال مديونية أو قيمة الأقساط المتبقية للعملاء من الشركات إلى البنوك، على أن تسدد البنوك قيمة هذه المديونية للشركات، مقابل عائد محدد، بما يوفر للشركات السيولة اللازمة لاستكمال مشروعاتها، بدلا من انتظار تحصيل الأقساط على سنوات طويلة.

وأوضح عبد اللاه أنه بالنظر إلى بيانات وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري فيما يتعلق بمؤشرات النمو الاقتصادي في العام المالي الأخير "2017/2018"، يتضح أن نسبة مساهمة قطاع التشييد والبناء تفوق قطاع الأنشطة العقارية إذ ساهم الأخير بـ 7.4% مقابل 10.3% لقطاع التشييد والبناء، وهو ما يوضح أهمية قطاع التشييد والبناء بالنسبة للاقتصاد القومي، وبتالي يجب أن يتمتع بمزيد من الدعم الحكومي.

والناتج المحلي الإجمالي، هو مؤشر يقيس القيمة النقدية لإجمالي السلع والخدمات التي أُنتجت داخل الدولة في فترة زمنية محددة، ويتضمن الناتج المحلي الإجمالي النشاط الإنتاجي لجميع المقيمين في الدولة بما في ذلك الشركات الأجنبية العاملة فيه.

 

ads
ads
ads
ads
ads