الخميس 19 سبتمبر 2019 الموافق 20 محرم 1441

مع نظرة مستقبلية مستقرة

مؤسسة A.M BEST تمنح أورينت للتأمين التكافلى تصنيف “+A”

الجمعة 28/يونيو/2019 - 10:58 م
عالم المال
على رضوان
طباعة
ads

منحت مؤسسة A.M BEST العالمية شركة أورينت للتأمين التكافلى تصنيف “+A” وذلك مع نظرة مستقبلية مستقرة ، جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفى عقدتها الشركة بمناسبة حصولها على أعلى تصنيف ائتمانى لشركة ومؤسسة مالية فى مصر والشرق الاوسط وأفريقيا . 

من جانبه أكد محمد عبدالرسول، الرئيس التنفيذي لشركة أورينت للتأمين التكافلي مصر ، أن حصول الشركة على أعلى تصنيف ائتماني لشركة ومؤسسة مالية في مصر والشرق الأوسط وأفريقيا، عبر حصولها على تصنيف +A من مؤسسة التصنيف العالمية A.M BEST ، جاء بعد  ان بدأت الشركة بنهاية عام 2017 في إتخاذ خطوات جادة للحصول على التصنيف الإئتماني، مشيرا الى أنه تم التعاقد مع إحدى الشركات الأمريكية المتخصصة في ملف الإعداد للتصنيف وتم إعداد ملف كامل البيانات المطلوبة للحصول على التصنيف ، لافتا إلى أن شركة أورينت للتأمين الإماراتية المالكة لـ60٪ من اسهم الشركة بمصر حصلت على رفع التصنيف من مؤسسة A.M BEST من A إلى +A مع نظرة مستقبلية مستقرة.

وأوضح ان مؤسسة التصنيف وضعت 4 عوامل لمنح التصنيف ضمت قوة المركز المالي بما يتضمنه من الملاءة المالية والاحتياطيات والاصول، بجانب كفاية راسمال الشركة، واحتساب معدل الخسارة الفنية للشركة خلال الـــ5 سنوات الماضية، مع قدرة الشركة على ادارة المخاطر حيث تمتلك الشركة حاليا خطة لتجنب اية مخاطر لمدة 5 سنوات، وكذلك قدرة الشركة على الايفاء بالتزاماتها.

وقال عبد الرسول : أن الشركة بدات نشاطها بالسوق المصرية منذ 10 سنوات ومرت ببعض الظروف الصعبة نتيجة للإضطرابات السياسية والإقتصادية  التي مرت بها مصر عقب أحداث ثورة 25 يناير عام 2011، ولكنا استطعنا التغلب على تلك التحديات مما ساهم في تدعيم استراتيجية الشركة للحصول على تصنيف ائتماني مرتفع، مؤكدا ان الخطة الاستراتيجية للشركة تستهدف ضخ 100 مليون جنيه زيادة برأسمالها خلال العام المالي المقبل 2019 – 2020 ، ليصبح 250 مليون جنيه ، لافتا إلى أن راسمال الشركة الحالي يبلغ 150 مليون جنيه، مشيرا ان الزيادة ستصل به إلى 250 مليون جنيه بعد الموافقة عليها من مجلس أدارة الشركة ، فضلا عن انه سيتم دراسة الآلية المقرر ضخ هذه الزيادة بها بنسبة تمويل من المساهمين وكذلك نسبة تمويل من الارباح المحققة بالشركة.

وأشار إلى ان مجموعة اورينت للتأمين الإماراتية تدرس التوسع بالسوق السعودية خلال المرحلة المقبلة ، نظرا لان السوق السعودي يعد من أهم الاسواق الواعدة فى دول مجلس التعاون الخليجى ، حيث المجموعة  قررت تدشين شركة جديدة بالسوق السعودية برأسمال 200 مليون ريال، مشيرا لقوة السوق السعودية وقدرتها على جذب الاستثمارات الأجنبية ، ومن المتوقع الحصول على رخصة وموافقات الجهات الرقابية بالسوق السعودية بنهاية العام الجاري ، كما انه من المقرر التوسع في الاسواق الافريقية عبر التوسع باسواق التأمين المتنوعة بوسط وغرب افريقيا ، كاشفا عن أنه تم ارجاء دراسة تدشين شركة لتأمينات الحياة التكافلية بالسوق المصرية لحين التفاوض مع شريك استراتيجي للمساهمة في الشركة الجديدة، ومن الأفضل ان يكون بنك وبالتالى فان هذا الامر يعد قيد الدراسة من جانب المجموعة ، مشيرا إلى أن نشاط تامينات الحياة بالسوق المصرية يعد نشاط واعد يمتلك فرص هائلة للنمو.

وأكد عبدالرسول أن هناك خطة سوف تعتمد عليها الشركة للتوسع في إصدار منتجات جديدة لخدمة عملائها وتلبية جميع احتياجاتهم ، مشيرا الى  أن المنتج الأول مازال في مرحلة الدراسة لمنتج تأمين طبي فردي تصل حدود تغطية وثقته ل2 مليون دولار وسيتم مخاطبة الهيئة به للموافقة عليه وإصدار خلال الربع الأول من العام القادم، مضيفا أن شركته خاطبت الهيئة العامة للرقابة المالية لإصدار منتج خاص بتأمين الائتمان.

ولفت إلى بدء تسويق منتج للتأمين الطبي الفردي والمؤسسات الصغيرة التي لا يتجاوز عدد العاملين بها 200 فرد، مؤكدا أن تأمينات الأفراد هي المستقبل خلال الفترة القادمة وخاصة في ظل توجه الدولة للاهتمام بالشمول المالي ، مؤكدا أن الشركة تدرس خلال الفترة الحالية  5 منتجات خاصة بتأمين الأفراد تمهيدها لإرساله للهيئة العامة للرقابة المالية للحصول على موافقتها بالاصدار، كما أن الشركة تصدر نحو 80 منتج تأمين لعملائها، وتدرس إصدار وثيقة لتغطية الأخطار الإلكترونية، منوها بأنه سام حاليا الاستعداد لإصدار بعض الوثائق إلكترونيا خاصة وأن الشركة الأم بالإمارات تصدر 4 منتجات إلكترونيا في حين تمتلك الشركة بمصر تطبيق يسمح لها بتلقي الاستفسارات من الوسطاء والعملاء والرد عليهم.

وحول الحصص الخاصة بكل فرع تأميني بالشركة؛ أكد أن فروع الحريق والهندسي والبحري والمسؤوليات يستحوذون على 60% من أقساط الشركة بينما يستحوذ فرع السيارات بشقيه التكميلي والاجباري على 20%،  ويستحوذ التأمين الطبي على 17% ، مؤكدا أن حجم اصول الشركة ارتفع إلى 1.4 مليار جنيه بنهاية الربع الثالث من العام المالي الجاري 2018 – 2019 ، فى حين أن حجم محفظة استثمارات الشركة بلغت حوالي مليار جنيه بنهاية مارس الماضي، مشيرا إلى تنوع قنوات استثمارات الشركة بين ادوات الدين العام من أذون وسندات الخزانة واستثمارات عقارية ، مشيرا الى ان الأصول التابعة للشركة كانت داعما رئيسيا لحصول الشركة على تصنيف +A من مؤسسة التصنيف العالمية A.M BEST، حيث كانت تلك الأصول بمثابة مؤشر على الملاءة المالية المرتفعة وقوة المركز المالي للشركة.

وأوضح عبد الرسول ، ان الشركة بمصر تساهم بنحو 5٪ من حجم الاقساط التي تحصلها  مجموعة اورينت الإماراتية من الاسواق المختلفة والبالغ اجماليها 3.7 مليار درهم بنهاية ديسمبر 2018 متوقعاً بلوغ محفظة اقساط الشركة نحو 850 مليون جنيه بنهاية يونيو الجاري ، مشيرا الى ان الحصة السوقية للشركة تبلغ نحو 7.8٪ بين نشاط تأمينات الممتلكات بالسوق في المرتبة الرابعة، ونحو 28٪ من نشاط تأمينات الممتلكات التكافلي لتتصدر الشركات العاملة بهذا النشاط ، مشيرا إلى ان محفظة أقساط الشركة متوازنة بين فروع الحريق والنقل الداخلي والحوادث والهندسي بنسبة 60٪، السيارات التكميلي والإجباري بنحو 20٪، والطبي بنسبة 17٪ ، كما انه من المقرر المساهمة بنحو 3.5٪ من حصص الاكتتاب بمجمعة التأمين الإجباري على السيارات المزمع تدشينها بالسوق الفترة المقبلة ، لافتا الى أن شركة أورينت للتأمين التكافلي تعتزم افتتاح فرعين لاستكمال توسعاتها الجغرافية ل10 أفرع مطلع العام الجاري ، كما أن شركته تمتلك 4 فروع بالقاهرة الكبرى وهم المركز الرئيسي بالمنيل وفرع الدقي وفرع مصر الجديدة وآخر بالمنطقة الحرة بمدينة نصر، مضيفا أن شركته تمتلك فرعين بمدينة الإسكندرية وفرع بمدينة الغردقة وآخر بمدينة بورسعيد.

ads
ads
شارك في استفتاء أفضل لاعب بالدوري موسم 2018/2019

شارك في استفتاء أفضل لاعب بالدوري موسم 2018/2019