الإثنين 21 أكتوبر 2019 الموافق 22 صفر 1441

ملاك كمبوند سكني بطرق السويس يشتكون من انتشار كابلات الكهرباء المكشوفة

الخميس 11/يوليه/2019 - 02:37 م
عالم المال
عبدالمجيد عبدالله
طباعة
ads

أبدى مُلاك أحد الكمبوندات السكنية على طريق السويس التابع لإحدى شركات قطاع الأعمال، استياءهم من انتشار كابلات الكهرباء المنتشرة المكشوفة في الطرق العامة والفرعية، ما يسبب خطرا داهما على الأطفال والكبار.

قالت منى السيد، إحدى المُلاك، إنها تمنع أطفالهم من التجول داخل طرقات الكمبوند، خوفاً من تعرضهم للصعق، وهو الأمر الذي يدفع السكان أيضاً إلي الإقدام علي الإجراء نفسه مع أطفالهم.

من جانبه، أكد محمود إبراهيم، أحد المُلاك، أن المشكلة تكمن في تسليم العمارات دون خدمات آمنة خاصة في الجانب الخاص بالكهرباء، حتى ان أسلاك الكهرباء داخل الشقق تمر من الشبابيك والبلكونات، وانتشار أسلاك الكهرباء المكشوفة، بالاضافة الى الارتفاع والانخفاض المفاجئ المستمر للتيار الكهربي مما يتسبب في تلف الأجهزة الكهربائية بشكل مستمر.

وأضاف أن الشركة لم تفصل بين أعمال الإنشاءات فى المرحلة الثانية من المشروع، علما بأن المرحلة الأولى تم الانتهاء منها ويسكنها مئات الأسر والغريب أن الشركة لم تقوم ببناء سور أو ماشابة  لحماية المواطنين من العمال والمعدات والآلات الثقيلة، وهو ما يشكل خطر على السكان لعدم احكام الكومبوند، بالإضافة الى ان اعمال الانشاءات تعمل ليلا نهارا دون توقف لتؤرق ليل السكان وتفسد نهارهم، ليتحول الكمبوند الشهير لكابوس يعيشه السكان كل يوم وسجن للأطفال.
ads
ads