الثلاثاء 14 يوليه 2020 الموافق 23 ذو القعدة 1441
ads

١٠٣ مليارات جنيه استثمارات «حياة كريمة» فى ٥ أشهر

الأحد 04/أغسطس/2019 - 09:02 ص
عالم المال
أسماء عبد البارى
طباعة
ads
١٠٣ مليارات جنيه استثمارات خصصتها الدولة لمبادرة «حياة كريمة» التى أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسى فى مارس الماضى، فضلا عن ٤ مليارات إضافية ضمن الخطة الاستثمارية للدولة للعام المالى الحالى، لتنفيذ ١٢٥٢ مشروعا فى ٦١٤ قرية موزعة على ١٦ محافظة ويستفيد منها ٩٫٨ مليون مواطن.

وأكدت وزارة التخطيط أن قطاع التعليم فى مقدمة القطاعات المستهدفة من خلال إنشاء ١٥٦ مدرسة إلى جانب ٢٥٧ مشروعا ضمن قطاع الصرف الصحى.

وأشارت إلى أن التوزيع الجغرافى لاستثمارات مبادرة حياة كريمة خلال ٢٠١٩ - ٢٠٢٠ تضمن استحواذ محافظات الصعيد على 75% من إجمالى الاستثمارات وحظيت محافظة أسيوط باستثمارات بلغت 815.27 مليون جنيه وسوهاج 595.69 مليون جنيه وفى المركز الثالث المنيا بقيمة 468.23 مليون جنيه بينما بلغت الاستثمارات الموجهة لمحافظة البحيرة 375.45 مليون جنيه وقنا 321 مليون جنيه والوادى الجديد 247.65 مليون جنيه وحصلت محافظة مطروح على 167.35 مليون جنيه وأسوان على 156.45 مليون والأقصر 147.37 مليون والجيزة 146.7 مليون كما بلغت نسبة الاستثمارات الموجهة لمحافظة البحر الأحمر 131 مليون جنيه والدقهلية 82 مليون جنيه والإسكندرية حوالى 77 مليون جنيه. 
وأوضحت الوزارة أن الملامح الأساسية لخطة المبادرة ترتكز على عدد من المحاور تتضمن تحقيق زيادة مستدامة للنمو باعتباره شرطا ضروريا ومن المستهدف تحقيق معدل نمو 6% العام الحالى ويصل إلى 6.5% بحلول العام المقبل.

وأضافت أن الملامح الرئيسية للخطة تستند كذلك على تعزيز دور الاستثمار فى النمو الاقتصادى، وأشارت إلى زيادة الاستثمارات خلال خمس سنوات بنسبة 180% لتبلغ الاستثمارات الكلية 2.9 تريليون جنيه فى السنوات الخمس الأخيرة مثلت الاستثمارات العامة منها 1.4 تريليون جنيه وأوضحت أن الاستثمارات بلغت 1٫17 تريليون جنيه العام المالى الحالى.
ومن جانبه أكد مصطفى زمزم، رئيس مجلس أمناء مؤسسة صناع الخير للتنمية، أنه تم التعاقد مع المقاولين، وسيتم بدء انطلاق العمل فى كل القرى المحددة ضمن مبادرة «حياة كريمة» الأسبوع الجارى، مشيرا إلى أن المؤسسة ستقوم برفع كفاءة المنشآت الحكومية من مكتب بريد أو وحدات صحية أو مراكز شباب أو وحدات تضامن، وذلك فى أربع قرى فى محافظات الفيوم وقنا والبحيرة وأسوان ضمن مبادرة «حياة كريمة» وفقا للبروتوكول الذى تم توقيعه مع وزارة التضامن الاجتماعى.
تطوير كامل
وأضاف أن المؤسسة لن تنتهى من القرية إلا بعد تطويرها بالكامل وفقا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى مشيرا إلى أن العمل فى القرى بدأ منذ 6 أشهر، حيث بدأت بعمل دراسة للقرى لبحث متطلباتها ومعرفة احتياجاتها بشكل علمى، ثم بدأت بإطلاق قافلة طبية للكشف عن أمراض العيون بالقرية، وتسليم الأهالى القرى نظارات طبية، وإجراء العمليات الجراحية بالمجان.
وأكد زمزم، أن العمل مستمر فى قرية دار السلام بمحافظة الفيوم وقرية الخرطوم بالبحيرة وقرية السمطا بقنا، وقرية الشهامة بأسوان.. وأضاف د. محمد عبد الجليل، مدير المشروعات بصناع الخير أن التطوير شمل تسقيف المنازل، وتأسيس شبكة الكهرباء الداخلية وتأسيس التشطيبات الكهربائية للمنازل، وتنفيذ أعمال نجارة الأبواب والشبابيك، وتأسيس أعمال النجارة والدهان بحسب احتياجات المواطنين.. وفى شمال سيناء يعيش أهالي قرية «التلول» ببئر العبد معاناة شديدة داخل عشش وسط الصحراء ومنازل آيلة للسقوط لا تحمى من حرارة الصيف ولا برد الشتاء وكانوا فى انتظار يد العون لتوفير حياة تليق بهم لتحقيق حلمهم بعدما أعلن الرئيس عبدالفتاح السيسى عن مبادرة «حياة كريمة» لتطوير ١٠٠ قرية الأكثر فقرا على مستوى الجمهورية والتى أعطت القرية قبلة الحياة مجددا.
وتجولت عالم المال  داخل القرية التى يعيش بها ٤٦١ أسرة وتصل نسبة الفقر بها إلى ٨٤٪، ٦١ منزلا فى حاجة إلى إعادة ترميم و٩٤ عشة.
التقينا مع عدد من أهالى القرية الذين أعربوا عن فرحتهم بقرار الرئيس بتطوير القرية وقدموا الشكر إلى الرئيس والذى يمثل بارقة أمل لهم ولأبنائهم فى توفير حياة كريمة لهم.
وأعربت هدى جمعة سويلم، عضو المجلس القومى للمرأة بالمحافظة، ومقيمة فى القرية عن أمنيتها بأن تستكمل الطالبات مشوارهن التعليمى للحصول على شهادة دراسية، خاصة أن عدم وجود مدارس ثانوى قريبة حرمها من استكمال تعليمها.
وأكد المهندس سامى الهوارى رئيس مجلس إدارة جمعية «كنوز البردويل» للتنمية الشاملة، أن الجمعية وفرت فرص عمل للصيادين خلال فترة منع الصيد فى بحيرة البردويل والتى تستمر ٤ أشهر، وقامت الجمعية بتنفيذ برنامج تدريبى للشباب فى قرية التلول والتوابعة المحيطة بها، على الحرف المهنية المرتبطة بالصيد لتوفير فرص عمل لأبناء هذه القرى.
وأوضح العميد إيهاب فرغلى رئيس مدينة بئر العبد أن القرية تقع على الطريق الدولى العريش/ القنطرة، ويوجد توابع للقرية وهى عمورية ومصفق والجنادل.
مبادرة الرئيس
وأضاف أن عدد المنازل ٧٧٦ منزلا، وعدد الأسر ٤٦١ أسرة، وعدد الأفراد ١٦٨٢ فردا، وهناك ٦٠ منزلا تحت الإنشاء، و٩٤ عشة موجود فى الأصل.. وأوضح المحافظ اللواء دكتور محمد عبدالفضيل شوشة، أنه تم اعداد خطة لتطوير قرية التلول ببئر العبد التى تم اختيارها، ضمن مبادرة الرئيس «حياة كريمة» للقرى الأكثر فقرا فى مصر من خلال مشروعات تنموية وخدمية ممولة من جهات مانحة.

ads
ads
ads
ads