الإثنين 09 ديسمبر 2019 الموافق 12 ربيع الثاني 1441

"جاباريا جودي".. حياة ولاية بيهار الهندية على شاشة السينما

الخميس 15/أغسطس/2019 - 02:55 ص
عالم المال
سارة سليم
طباعة
ads

ينقل فيلم "جاباريا جودي"، الذي طُرِح في دور العرض يوم 9 أغسطس/آب، عادات وتقاليد ولاية بيهار الهندية إلى شاشة السينما في إطار رومانسي كوميدي، خلافاً لما اعتاده متابعو السينما الهندية، التي تُركِّز أفلامها على بنجاب ودلهي ومومباي فقط.

 

الهندية بارنيتي تشوبرا تكشف عن دورها بـ"جاباريا جوري"

تبدأ أحداث الفيلم ومدته ساعتين و14 دقيقة بظهور (سيدهارت مالهوترا) الفتي البيهاري، الذي يتسيّد نظراً لما يتمتع به من قوة ونفوذ رغم انتمائه إلى عائلة فقيرة، لكنّ هذا لم يمنع أهل القرية من احترامه واللجوء إليه في أي مشكلة.

 

وبتتابع الأحداث تبدأ عائلة (برينيتي تشوبرا) في البحث عن زوج لها بمواصفات معيّنة لكونها ابنة عنيدة لها أسلوب خاص في الحياة ولا تستمع إلى أحد من أفراد أسرتها.

 

ومن هنا تنطلق القصة بينها وبين مالهوترا، وتأخذ الأحداث شكلاً كوميدياً وتحدياً بين الثنائي، وسط محاولات كل منهما لوضع الآخر تحت سيطرته، غير أنّ القصة تتبدل تماماً بعد أن تسلل الحب إلى قلوبهما.

المخرج براشانت سينغ جسَّد الواقع في ولاية بيهار بكل تفاصيله، بدايةً من الملابس واللكنة والاحتفالات والعبادات، حتى الأكلات التي تتميز بها الولاية.

 

وظهر مجهوده الكبير في لكنة برينيتي ومالهوترا، التي تعدّ صعبة كثيراً حتى على الهنود من ولايات أخرى.

 

الفيلم كشف عن سلبيات كثيرة للزواج المدبّر لكن في إطار تعديل تلك السلبيات وليس القضاء عليه تماماً، فهذا الزواج إحدى العادات الأساسية للعائلة الهندية.

 

رقصات الفيلم سواء في الاحتفالات المختلفة أو حتى أثناء الأغنية التي تجمع بين مالهوترا وبرينيتي كانت أقرب إلى التراث الهندي منها إلى الرقص البوليوودي الحديث، كما دمج المخرج هذه الرقصات مع الألوان العديدة للملابس والديكور حتى يضفي جواً من البهجة على الأحداث.

ورغم أنّها التجربة الكوميدية الأولى لمالهوترا، فإنَّه قدّم دوره بشكل مثالي وأعاد اكتشاف نفسه ليؤكد أنّه ليس بطلاً في بوليوود فقط بسبب وسامته ولكن بموهبته أيضاً.

 

أما برينيتي فهي كالعادة تبدع في الأدوار التي تتميز بالزوايا المتعددة فهي من أبرز النجمات اللاتي لديهن قدرة على التحوّل من الرومانسية إلى الكوميدية في المشهد ذاته.

 

حصد العمل في أسبوعه الأول نحو 200 مليون روبية، ونال 4 نجمات في تقييم "جوجل" و4.2 على موقع "بوك ماي شو" الهندي بعد آراء الجمهور والنقاد.


الكلمات المفتاحية

ads
ads