الخميس 14 نوفمبر 2019 الموافق 17 ربيع الأول 1441

بنحو 368 مليون دولار ..فاتورة شراء سوريا للقمح خلال عامين

الأربعاء 06/نوفمبر/2019 - 01:28 م
عالم المال
وكالات
طباعة
ads
كشفت لجنة القطع في رئاسة مجلس الوزراء في سوريا أن المبالغ التي تم تخصيصها لتأمين حاجة البلاد من القمح بلغت 368.2 مليون دولار خلال العام الجاري وما قبله.
وأوضح موقع رئاسة المجلس أن إجمالي المبالغ المنفذة المبالغ المنفذة من إجمالي المبالغ المخصصة بلغ 275.2 مليون دولار، وبنسبة تنفيذ بلغت 75%.
وقالت رئاسة الوزراء أن ذلك يأتي مع "استمرار العقوبات الاقتصادية الجائرة المفروضة على سوريا، وفي ظل حاجة البلاد المستمرة"، وأضافت أنه "وفي ظل صعوبة التحويل المالي إلى داخل البلد وخارجه، يواصل المصرف المركزي إيجاد الحلول والبدائل والآليات الآمنة التي تضمن تسديد الالتزامات المترتبة على الحكومة بموجب العقود المبرمة مع الموردين لمادة القمح دون انقطاع وبالتنسيق مع الجهات الحكومية"، أما المشتريات من القمح المحلي فبلغت قيمتها 56.6 مليار ليرة، في عام 2018، وما يزيد عن 18.2 مليار ليرة عن الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري.
يُذكر أن سوريا كانت من البلدان التي تحقق اكتفاء ذاتيا من القمح، مع احتفاظها وطيلة سنوات بمخزون استراتيجي كان يكفي وسطيا لثلاث سنوات حتى لو لم ينتج البلد.
ويُعد القمح من المحاصيل الاستراتيجية في سوريا، ويمتاز بجودة أصنافه، إذ يُصنف القمح القاسي كواحد من أفضل الأصناف عالميا.
وخلال الحرب الدائرة في البلاد منذ 2011 تعرض المحصول لكثير من التعديات، بدءا من استهداف صوامع الحبوب التي كانت تحوي المخزون الاستراتيجي، وصولا إلى الحرائق التي التهمت مساحات شاسعة من الأراضي المزروعة قمحا، في الفترة التي سبقت موسم الحصاد.

الكلمات المفتاحية

ads
ads