الخميس 14 نوفمبر 2019 الموافق 17 ربيع الأول 1441
ads

ختام ناجح للمشاركة المصرية في بورصة لندن

توي العالمية تبدأ رحلاتها الى مدينة شرم الشيخ خلال موسم الشتاء الحال

الخميس 07/نوفمبر/2019 - 04:56 م
عالم المال
سحر عبد الفتاح
طباعة
ads

إيزي چيت البريطانية تطلق للمرة الأولى رحلاتها إلى شرم الشيخ والغردقة العام المقبل

كتبت سحر عبد الفتاح
اختُتمت امس فعاليات بورصة لندن الدولية للسياحة WTM 2019 “World Travel Market”، التي انعقدت بالعاصمة البريطانية لندن خلال الفترة من ٤-٦ نوفمبر الجاري؛ و أشار  أحمد يوسف رئيس الهيئة المصرية العامة لتنشيط السياحة الى النجاح الذي حققته المشاركة المصرية في البورصة هذا العام، مضيفا أن الجناح المصري شهد اقبالا كبيرا سواء من قبل شركات السياحة ومنظمي الرحلات طوال أيام المعرض، أو من قبل الجمهور الذي حضر في اليوم الأخير لفعاليات البورصة.

ومن جانبه وعقد  أحمد يوسف، رئيس الهيئة العديد من اللقاءات المهنية والتي منها لقاء مع مجموعة توي العالميةTUI، ولقاء مع مجموعة Easy Jet Airlines، ولقاء مع شركة Easy Jet Holidays، ولقاء مع شركة Love Holidays، ولقاء مع شركة Kuoni، ولقاء مع شركة Sun Express.

وأشار المهندس أحمد يوسف إلى تأكيد منظمى الرحلات وكبرى شركات السياحة والطيران خلال اللقاءات المهنية التي عقدها معهم على رغبتهم في زيادة حجم أعمالهم في مصر في الوقت الحالي، كما أشاروا إلى وجود طلب متزايد من السائحين البريطانيين على زيارة مصر التى تعد من المقاصد السياحية المفضلة لديهم، لافتين إلى أن المواسم السياحية القادمة ستشهد مزيدا من التدفق السياحي إلى مصر من السوق البريطاني ولا سيما بعد قرار الحكومة البريطانية برفع قيود الرحلات الجوية إلى مطار شرم الشيخ، حيث ستبدأ مجموعة توي العالمية رحلاتها الى مدينة شرم الشيخ خلال موسم الشتاء الحالي، كما ستطلق شركة أيزي چيت البريطانية للمرة الأولي رحلاتها إلى مدينتي شرم الشيخ والغردقة العام المقبل.

وخلال هذه اللقاءات استعرض المهندس أحمد يوسف التحسن الذي شهدته معدلات السياحة الوافدة الى مصر خلال عام ٢٠١٨ وبداية عام ٢٠١٩، مؤكدا على أهمية جهود منظمى الرحلات وشركات الطيران خلال الفترة الماضية لزيادة أعداد السياحة الوافدة الى مصر.

وأشار الى أنه وفقا لبيانات البنك المركزي المصرى فقد حققت ايرادات السياحة المصرية أعلى مستويات لها مسجلة ١٢,٦ مليار دولار في العام المالي ٢٠١٨/٢٠١٩بزيادة ٢٨% عن العام السابق.

وتحدث رئيس الهيئة عن النتائج الإيجابية لبرنامج تحفيز الطيران الجديد الذى أطلقته الوزارة وبدأ العمل به فى نوفمبر ٢٠١٨ وحتى إبريل ٢٠٢٠ والذى كان له بالغ الأثر في زيادة معدلات السياحية الوافدة الي مصر، مؤكدا علي أهمية الاستفادة من برنامج تحفيز الطيران الجديد في دفع مزيد من الحركة للمحافظات التي تأثرت السياحة بها خلال الفترة الأخيرة، وموضحا أن البرنامج يقدم حوافز إضافية عند تحقيق نمو مستدام مرة واحدة كل 6 أشهر مقسمة لشرائح تصاعدية على الرحلات المحفزة.

وفيما يخص الحملات الترويجية المشتركة، أشار المهندس أحمد يوسف إلى أن الوزارة اعتمدت الضوابط والمعايير الجديدة الخاصة بهذه الحملات لتكون أكثر تأثيرا وفعالية في الترويج لمصر وتكون متسقة مع محاور الحملة الترويجية الجديدة والتي من بينها الترويج للمتحف المصري الكبير "GEM 2020" الذي سيتم افتتاحه 2020، والترويج لكل مدينة سياحية على حدة Branding by Destination، وحملة People To People. 

و أكد  أحمد يوسف خلال هذه اللقاءات علي حرص الوزارة الدائم على تطوير جودة الخدمات المقدمة للسائحين وخاصة فيما يخص ضمان السلامة والجودة في الفنادق وهو ما يهدف إليه برنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة الذي أطلقته الوزارة فى نوفمبر الماضى لرفع تنافسية القطاع عالميا.

وأشار إلى قيام الوزارة العام الماضى بالتعاون مع غرفة المنشآت الفندقية بالاستعانة بشركة "بريفيرسك" Preverisk، وهي بيت خبرة عالمى معتمد لاستشارات الصحة والسلامة، وذلك لعمل فحص شامل للفنادق بمدينة الغردقة كمرحلة أولى، وهو ما يتم تطبيقه في باقي المحافظات السياحية ومنها محافظة شرم الشيخ.

كما تحدث خلال هذه اللقاءات عن قيام الوزارة فى سبتمبر الماضى بالإعلان عن المنظومة الجديدة لمعايير تصنيف الفنادق المصرية New Hospitality Criteria التى تم تحديثها بالتعاون مع منظمة السياحة العالمية وغرفة المنشآت الفندقية، مشيرا إلى أن ذلك يأتي في إطار تنفيذ محور تطوير البنية التحتية والاستثمار ببرنامج الاصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة.

تجدر الإشارة الي أن وزارة السياحة فازت لأول مرة بجائزة "الريادة الدولية للمساهمة الفعالة في صناعة السياحة عالميا" لعام 2019 من بورصة لندن الدولية للسياحة، وذلك تقديرا للجهود المبذولة من الوزارة خلال العامين الماضيين، مما كان له تأثيرا كبيرا على صناعة السياحة في منطقة الشرق الأوسط.

 وافتتحت الجناح المصري المشارك في بورصة لندن الدولية للسياحة هذا العام والذي اتسم بتزويده بأحدث الوسائل التكنولوجية التفاعلية والتقنيات الرقمية الحديثة لإظهار وجه مصر المعاصر.

كما أن تصميم الجناح المصري المشارك في البورصة هذا العام تضمن أجزاء جديدة لأول مرة منها جزء خاص عن الملك "توت عنخ آمون"، بالإضافة الي تخصيص مكان لعرض مواد ترويجية عن المتحف، وشاشة لعرض فيلم عن المتحف. 

كما تضمن الجناح المصرى ركن خاص لإلقاء الضوء على الأهداف السبعة عشر للتنمية المستدامة SDGs وارتباطها بقطاع السياحة، وجزء خاص لابراز زيارات العديد من المشاهير لمصر، من خلال عرض ما كتبوه هؤلاء المشاهير عن مصر والصور التي نشروها على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بهم والتي يتابعها الملايين من معجبيهم ومتابعيهم حول العالم.

بالإضافة الي الجزء الذي تم تصميمه تحت عنوان "سعادة وتفاؤل" Happy and Hopeful والذي يضم صورا لما كتب عن السياحة المصرية على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة في الصحافة العالمية خلال العام الماضي.
..............................

الكلمات المفتاحية

ads
ads