الخميس 12 ديسمبر 2019 الموافق 15 ربيع الثاني 1441
ads
ads

حلم الصعود لأولمبياد طوكيو 2020 يراود غانا وكوت ديفوار

الإثنين 18/نوفمبر/2019 - 06:11 م
عالم المال
طباعة
ads
يتطلع منتخبا كوت ديفوار وغانا الأولمبيين لحجز بطاقة التأهل لمنافسات كرة القدم للرجال بدورة الألعاب الأولمبية التي ستجرى في العاصمة اليابانية طوكيو العام المقبل، وذلك عندما يلتقيان غداً الثلاثاء في الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عاماً، المقامة حالياً في مصر.
ويتأهل المنتخب الفائز في اللقاء إلى أولمبياد طوكيو 2020، بخلاف صعوده للمباراة النهائية التي ستجرى بإستاد القاهرة الجمعة المقبل، ويلاقي خلالها الفائز من مواجهة الدور قبل النهائي الأخرى بين منتخبي مصر وجنوب أفريقيا الأولمبيين.
في المقابل، سيتعين على المنتخب الخاسر خوض مباراة تحديد المركز الثالث مع الخاسر من المباراة الأخرى، لكشف النقاب عن هوية الفريق الثالث الذي سيمثل القارة السمراء في الأولمبياد، في ظل مشاركة ثلاثة منتخبات أفريقية بمنافسات الساحرة المستديرة في الدورة الأولمبية.
وحجز منتخب كوت ديفوار مقعده في المربع الذهبي لأمم أفريقيا، بعدما تصدر ترتيب المجموعة الثانية بالدور الأول، التي ضمت منتخبات جنوب أفريقيا وزامبيا ونيجيريا.
وحصد المنتخب الإيفواري ست نقاط، بفارق نقطة أمام أقرب ملاحقيه منتخب جنوب أفريقيا، وذلك عقب تحقيق انتصارين مقابل خسارة وحيدة.
واستهل منتخب كوت ديفوار مشواره في المجموعة بالفوز 1-0 على نظيره النيجيري، قبل أن يخسر بالنتيجة ذاتها أمام منتخب جنوب أفريقيا في الجولة الثانية.
وسرعان ما تجاوز المنتخب الإيفواري خسارته المباغتة، بعدما انتزع فوزاً ثميناً 1-0 من المنتخب الزامبي في الجولة الأخيرة، ليواصل حلمه نحو التأهل للأولمبياد للمرة الثانية في تاريخه.
ويمتلك منتخب كوت ديفوار مشاركة وحيدة في الدورات الأولمبية، حينما صعد لأولمبياد العاصمة الصينية بكين عام 2008، وحصل على المركز السادس آنذاك.
في المقابل، يلعب المنتخب الغاني في المربع الذهبي بعدما حصل على المركز الثاني في ترتيب المجموعة الأولى التي ضمت منتخبات مصر ومالي والكاميرون.
وحصل منتخب غانا على أربع نقاط خلال مسيرته بالمجموعة، وذلك عقب فوزه في مباراة وتعادله في لقاء وخسارته مرة واحدة، ليتأخر بفارق خمس نقاط عن المنتخب المصري (المتصدر)، فيما تفوق بفارق الأهداف على منتخب الكاميرون، صاحب المركز الثالث، الذي تساوى معه في نفس الرصيد وفارق المواجهات المباشرة، التي يتم الاحتكام إليها أولاً وفقاً للوائح البطولة.
وبدأ المنتخب الغاني مشواره في المجموعة بالتعادل 1-1 مع منتخب الكاميرون، قبل أن يخسر 2-3 أمام نظيره المصري في مباراة مثيرة، قلب خلالها منتخب الفراعنة تأخره 1-2 إلى انتصار مثير في الدقائق الأخيرة.
واقتنص منتخب غانا بطاقة التأهل عقب فوزه الثمين 2-0 على نظيره المالي في لقائه الأخير بالمجموعة يوم الخميس الماضي.
ويطمح المنتخب الغاني في المشاركة في الأولمبياد للمرة السابعة في تاريخه، علما بأن أفضل إنجاز حققه خلال مشاركاته الست السابقة في الدورات الأولمبية، يعود إلى أولمبياد برشلونة عام 1992، عندما نال المركز الثالث والميدالية البرونزية.

ads
ads