الإثنين 09 ديسمبر 2019 الموافق 12 ربيع الثاني 1441

وكيل آداب القاهرة: مصر تواجه حربًا عنيفة متعلقة بالفكر

الأربعاء 20/نوفمبر/2019 - 02:32 م
عالم المال
أسامة عبد الله
طباعة
ads

قالت الدكتورة رجاء أحمد وكيل كلية الآداب لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة عبد الرحمن ، إن الفلسفة تمثل كل شئ في المجتمع، وأن التفكير يعني الفلسفة، مشيرة إلى أن مصر تواجه حربا عنيفة متعلقة بالفكر، لذا اهتمت جامعة القاهرة بموضوع الفكر والفلسفة وكيفية تغيير الأفكار، والاهتمام بالتفكير النقدي لدى الطلاب.في ،

وأضافت خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الدولي السادس لقسم الفلسفة بكلية الآداب بعنوان "فلسفة التعليم"، تحت رعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، وبحضور الدكتور عبد الرحمن ذكري نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، أن اليوم العالمي للفلسفة الذي اعلنته منظمة اليونسكو، اعتراف بمكانة الفلسفة ودورها في توعية الرأي العام، لافتة إلى ضرورة بناء جسور السلام في عقول البشر، وأن الفلسفة قادرة على تغيير العالم وتغيير النفس البشرية لأنها تمثل حالة من الوعي، مما يساهم في بناء مواطن واعي ومستقيم.

وأكدت أن الدرس الفلسفي ليس مجرد شحن للأفكار ولكنه بناء فضائل وقيم وطرق للتفكير، متابعة أن موضوع المؤتمر مهم لأنه يتناول أحد تحديات الحاضر وهو التعليم، ويهدف لوضع لبنة في بناء مصر والنهوض بها، حيث أن تطوير التعليم ووضع فلسفة له أمر ضروري لتفادي مخاطر العملية التعليمية، مشيرة إلى أن فلسفة التعليم تمثل الفلسفة التطبيقية للنهوض بالعملية التعليمية وبالتالي النهوض بالأمة، لأنها هي حجر الأساس الذي تبني عليه كل عمليات التطوير، فبالعلم والتعليم تنهض الأمم.

 وذكرت أن الثقافة هدف والتعليم وسيلة، موضحة أن التعليم موضوع الفلسفة التي تشكل مرآة تعكس مشكلات كل عصر، حيث لا يمكن العيش دون الفلسفة لأنها كفاح ذهني وقاطرة تسحب المجتمع نحو التقدم، مؤكدة أنه لابد من منهاج تربوي شامل لبناء مواطن نموذجي، لأن الهدف من حياة الإنسان أن يصبح كامل وهذا لا يتحقق بدون التعليم، حيث أن العقل البشري خزانة فارغة لابد من ملئها بالمعرفة والعلم.

الكلمات المفتاحية

ads
ads