الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 الموافق 13 ربيع الثاني 1441
ads

ما الذي يتجدد في صندوق ألعاب الطفل بعد سنتين؟

الإثنين 02/ديسمبر/2019 - 06:17 م
عالم المال
طباعة
ads
يتغير صندوق ألعاب الطفل سريعاً مع انتقاله من مرحلة لأخرى بين عامه الأول والثاني. ويمكن للأبوين ملاحظة حجم تطور مهاراته اللغوية بعدما يكمل السنتين، فهو يستطيع نطق جملة كاملة، كما يبدأ في طرح أسئلة تعني أنه يريد أن يعرف لا أن يقوم بتقليد بعض الأفعال فقط. وأهم ما يميز قدرات الطفل الذهنية في هذه المرحلة أنه يستطيع بناء الخيال بنفسه، ومعايشة قصة كاملة متخيلة بتفاصيلها. لذلك تحتاج ألعابه إلى تجديد ينمّي هذه القدرات الجديدة.
تفتح ألعاب التخيل عالماً جديداً من مفردات اللغة، وتلبي قدرة الطفل على بناء الخيال بنفسه بعد عمر سنتين4 ألعاب للطفل في عُمر سنتين:
الشخصيات. تستهوي الصغير في هذه المرحلة الملابس التي تساعد على ألعاب التخيل، مثل شخصيات الكرتون والأفلام. وتوفر هذه الملابس أكثر من مجرد فكرة للتخيل، إنها تفتح باباً جديداً لاكتساب مفردات لغوية وتعلم صياغات تعبر عن الحكاية الخيالية التي يؤلفها الطفل بنفسه أو مع أصدقائه أو أثناء اللعب مع أبويه.
ألعاب البناء. تتضمن هذه المجموعة من الألعاب البازل وأي شيء يطلب التوليف أو التركيب أو التنسيق مع عناصر أخرى متشابهة أو متكاملة معه. وتتنمي هذه الألعاب مهارات التفكير، والذكاء، والتخيل، إلى جانب تنمية قدرات الأصابع.
المطبخ. الآن هو الوقت المناسب لتقديم الطفل إلى عالم المطبخ ومجموعة أدوات الطبخ للأطفال، والتي تفتح عالماً كاملاً من الحكايات ومفردات اللغة له ولضيوفه من الجيران والأقارب. وتتضمن هذه المجموعة من الألعاب المكنسة وغسالة الملابس وغير ذلك من الأدوات المنزلية.
دراجة التوازن. إذا توفرت مساحة داخل البيت أو في باحته، يعتبر عمر السنتين مثالياً لبدء الطفل في ركوب دراجة التوازن ذات الثلاث إطارات.
ads
ads
ads