الأربعاء 19 فبراير 2020 الموافق 25 جمادى الثانية 1441
ads
ads

عزل استاذان بجامعة بنها لتورطهما فى وقائع تحرش جنسى

الجمعة 17/يناير/2020 - 11:00 م
عالم المال
احمد ابوالخير
طباعة
ads

قرر الدكتور جمال السعيد رئيس جامعة بنها عزل عضوي هيئة التدريس بالجامعة ينتميان لكلية الاآداب، وهما الاول  مدرس بقسم التاريخ، والثانى مدرس بقسم الإعلام، بعد  إدانتهما لارتكاب وقائع تحرش جنسى بالطالبات  و ثبت صحتها  وتم صدور أحكام قضائية بحبسهما 

وتم احالتهما إلى مجلس التأديب بالجامعة والذى أكد صحة الوقائع ووصفها   بافعال  تمس كرامة ومكانة عضو هيئة التدريس.

بعد أن أكدت التحقيقات أن كلا المدرسين ارتكبا أفعالا مخلة بالآداب، ووقع منهما أقوالا مخلة وصور جنسية ومقاطع صوتية ومكالمات جنسية في مكان عام هو حجرة الجودة بالكلية، في غضون عام 2015، وهي الوقائع  التي أحيلت للنيابة وتداولتها المحكمة وقضت فيها بحبس المتهمين 6 أشهر وكفالة 20 ألف جنيه لوقف التنفيذ، بعد أن أثبتت التحقيقات وتقارير المعمل الجنائي صحة الواقعة، وأن الصور والمحادثات تخص المتهمين ولايوجد بها تلاعب. 

انه بناء على ذلك قررت الجامعة إحالتهما لمجلس التأديب لما نسب إليهما بالتحقيقات من مخالفات للأعراف والتقاليد الجامعية، وانتهاكهما لكرامة الوظيفة الجامعية، وإتيانهما أفعالا تمس بشرف عضو هيئة التدريس ونزاهته، وفق ما جاء تفصيلًا في مذكرة التحقيقات، وانتهى مجلس التأديب إلى عزلهما من الوظيفة مع الحرمان من المعاش، أو المكافأة في حدود الربع بناء على ما ورد بالأسباب والتحقيقات التي أجريت معهما.

ads
ads