الخميس 20 فبراير 2020 الموافق 26 جمادى الثانية 1441
ads

الأهلي يعتلي قمة المجموعة بعد الفوز على النجم الساحلي فى دورى أبطال أفريقيا

الأحد 26/يناير/2020 - 11:06 م
عالم المال
محمد عبداللاه
طباعة
ads

حقق فريق الأهلي فوزاً صعباً على النجم الساحلي التونسي بهدف نظيف خلال المباراة التى جمعتهما مساء اليوم ،الأحد، بإستاد السلام، ضمن منافسات الجولة الخامسة لدور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا , وسجل هدف الأهلي جونيور أجاي في الدقيقة 31، وبذلك ينجح الأهلي في إصطياد النجم التونسي في رحلة استعادة لقب دوري أبطال أفريقيا "الأميرة الافريقية" الغائبة عن درع الجزيرة منذ عام 2013.

وبذلك يرتفع رصيد الأهلي إلى 10 نقاط ليعتلي قمة المجموعة ويتوقف رصيد النجم عند 9 نقاط ويتراجع للمركز الثاني بفارق الأهداف عن الهلال السوادني في المركز الثاني ويقبع بلاتينيوم الزيمبابوي في المركز الأخير برصيد نقطة واحدة, ولعب الأهلي اللقاء بتشكيل مكوّن من: محمد الشناوي، رامى ربيعة، ياسر إبراهيم، حسين الشحات، محمد هاني، أليو ديانج، عمرو السولية، مروان محسن، على معلول، أحمد الشيخ وأجاي ، وأدار اللقاء ، الحكم الجنوب افريقي فيكتور جوميز.

الشوط الأول

جاءت البداية حماسية من جانب الفريقين وحاول الأهلي تسجيل هدف مبكر عن طريق الخط الأمامي أجاي ومروان والشيخ لكن دفاع الضيوف ظهر مُتماسك للغاية، وتألق محمد الشناوي حارس الاهلي وتصدى لتسديدة قوية من النجم الساحلي في الدقيقة السادسة ونجح في تحويل الكرة إلى ضربة ركنية لتضييع أول فرصة حقيقية في المباراة.

واصل الفريقان اللعب بحماس وظهر الفريق التونسي بشكل جيد وبادر الأهلي الهجمات ولم ينكمش دفاعيًا، فيما حاول الأهلي اختراق حصون النجم الساحلي.

في الوقت الذي فشل فيه الأهلي في الوصول لمرمى حارس الضيوف نجح النجم في شن هجمة خطرة على الأهلي وانفرد كريم عريبي محمد الشناوي لكن الأخير تألق مرة أخرى وأنقذ الموقف ببراعة في الدقيقة 21، بعدها تسلم حسين الشحات كرة وخرج حارس النجم مرماه لكن الشحات سدد الكرة بعيدًا عن الشباك.

على فترات متباعدة يحاول الأهلي الوصول لمرمى الفريق التونسي لكن "اللمسة الأخيرة" مازالت بعيدة عن الأهلي وأهدر حسين الشحات فرص تسجيل هدف الأهلي الأول بعدما سدد كرة قوية تصدى لها الحارس التونسى ثم واصل الأهلي الضغط لينجح أجاي في تسجيل هدف الأهلي الأول في الدقيقة 32 من متابعة جيدة لكرة ارتدت من دفاع الضيوف.

وواصل الأهلي الضغط على الفريق التونسي مُستغلاً دفعة معنوية جيدة عقب الهدف فيما لجأ الفريق التونسي للهجمة المرتدة، واشتعلت المباراة بين بطلي مصر وتونس وزاد الهجوم من جانب الفريقين لكن ينتهي هذا الشوط بتقدم الأهلي بهدف نظيف.

الشوط الثاني

بدأ الضيوف هذا الشوط بنشاط ملحوظ وحاول تهديد مرمى الشناوي لكن الأخير كان يقظاً وظهر بشكل جيد ،وانكمش أداء الأهلى بشكل غريب ما منح الفرصة للضيوف لأن يفرضوا كلمتهم على مجريات اللقاء.

وكاد مروان محسن يُسجل هدف الأهلي الثاني في الدقيقة 55 بعدما راوغ دفاع النجم وسدد كرة مرت بجوار القائم التونسي بسنتيمترات وشارك كهربا في الدقيقة 56 بدلاً من أحمد الشيخ في محاولة من فايلر المدير الفني زيادة النزعة الهجومية للأحمر خاصة وأن الشيخ لم يكن موفقاً في اللقاء.

هدأ اللعب قليلاً وسط الملعب وأنعدمت الخطورة على مرمى الفريقين وتعرض محمد هاني لإصابة بسيطة استلزمت نزول الجهاز الطبي لعلاج اللاعب الذى استكمل اللقاء، وشهدت الدقيقة 68 هجمة خطرة للنجم أنقذها دفاع الأهلي قبل أن يقود معلول هجمة مرتدة سريعة للأهلي وتصل الكرة إلى كهربا الذى يتعرض لعرقلة داخل منطقة جزاء الضيوف لكن الحكم أمر بإستكمال اللعب.

ونال مروان محسن بطاقة صفراء للخشونة مع أحد لاعبي النجم، ثم نال كهربا بطاقة صفراء للخشونة مع أحد لاعبي النجم ، وتعرض محمد الشناوي لأصابه بعدما اصطدم بأحد لاعبي النجم وتوقف اللعب عدة دقائق بسبب علاج الحارس الدولي الذى أستكمل المشاركة ، وشهدت الدقيقة 89  مشاركة السنغالي آليو بادجي مهاجم الأهلي الجديد بديلاً مروان محسن ويتواصل الأداء إلى أن ينتهي اللقاء بفوز الأهلي بهدف نظيف.


ads
ads