الأحد 29 مارس 2020 الموافق 05 شعبان 1441
ads
ads

فضيحة من احدي مدارس الخطاطبة.. تفاصيل أزمة 35 طالب ثانوي مع سيستم التربية والتعليم

الثلاثاء 18/فبراير/2020 - 05:57 م
طلاب الثانوية العامة
طلاب الثانوية العامة
غادة نعيم
طباعة
ads
ads
علي النقيض مما تعلنه وزارة التربية والتعليم من أنها تسعي جاهدة إلي توفير كافة السبل اللازمة لسير العملية التعليمية بنجاح إلا أن الوزارة لازالت حتي اليوم تتعامل مع شكاوي "السيستم" أو ما يطلق عليه الكود بنوع من الاستهزاء دون أن تعبأ بما يواجهه الآباء والأبناء من أزمات تابعة عن عن هذا النظام التعليمي.

علي الرغم من انتهاء امتحانات الفصل الدراسي الأول بمختلف مدارس الثانوية العامة بمحافظات الجمهورية وظهور النتائج بالتزامن مع بدء الفصل الدراسي الثاني إلا ان الوزارة لم تلقي نظرة علي شكاوي الطلاب المهدر حقهم بمدارس الأقاليم المختلفة بالمحافظات علي الرغم من تقدم الطلاب والأهالي بالعديد من الشكاوي لضمان حق الآباء وفي التقرير التالي نرصد إحدي الكوارث التي أصابت الآباء والآبناء بحالة من الفزع بإحدي قري محافظة المنوفية بالتحديد من مركز السادات.

فمع إعلان نتائج الفصل الدراسي الأول بالصف الثاني الثانوي في مدرسة عمر ابن عبد العزيز الثانوية بمنطقة الخطاطبة فى مركز السادات، تفاجئ أكثر من 35 طالب بالصف الثاني الثانوي بظهور نتائجهم باللون الرمادي وهو ما يؤكد تغيب الطلاب عن أداء الامتحان في مادة اللغة العربية.

وعقب علم الأهالي بنبأ تغيب الأبناء عن أداء الامتحان أصابتهم حالة من الهلع والفزع خوفا علي مستقبل الآبناء فما كان منهم الا أن توجهوا للمدرسة لمعرفة الحقيقة وهو ما قابله مدير المدرسة بارفض وعدم الترحيب حيث رفض المدير استقبال الطلاب وأهاليهم للتطلع علي شكواهم.

وبسؤال الأبناء تبين أن مسئولوا التطوير كما يطلقون علي أنفسهم بالمدرسة قد سلموا الطلاب كود جديد لأداء الامتحان في مادة اللغة العربية بعد قيامهم بكتابة الكود علي إحدي سبورات المدرسة، وعلي الرغم من التزام الطلاب بالتعامل مع الكود إلا أنه بالتزامن مع الامتحان لم يظهر أسمائهم ولا اسم المادة المقرر بها الامتحان ولكن الكود كان يعمل، ومع القرب من انتهاء الوقت الرسمي للامتحان بالتحديد في الساعة الآخيرة من الوقت الأصلي تفاجئ الطلاب بدخول مسئول التطوير ليؤكد لهم أن الكود خاطئ ولا يعمل كما أن الامتحان لن يصل الي الوزارة بهذا الكود.

ومع غضب الطلاب مما قاله مهندس التطوير الا أن الطلاب تفاجئوا بمهندس التطوير يؤكد عليهم ارسال الامتحان علي هذا الكود الخاطئ وفي حال وصوله الي الوزارة سيتم تصحيحه وفي حال عدم وصوله سيتم منح الطلاب نصف الدرجة وهو عكس ما أظهرته نتائج الامتحان حيث تفاجئ الطلاب كافة بتغيبهم عن المادة بالتزامن مع قيام مسئولوا التطوير بتمضية الطلاب علي أوراق تثبت حضورهم الامتحان بالفعل.

ومع علم الاهالي بذلك توجه الهالي الي مديرية التربية والتعليم لمعرفة الحقيقة وللتقدم بشكوي ضد المدرسة وإدارتها، فما كان من المديرية إلا ان نصحتهم بالتوجه الي مجلس الدولة لتوقيع محاضر تثبت حقوق الطلاب ومن ثم تحويل الشكوي الي قضية رسمية في النيابة الادارية.

وعلي الرغم من ذلك الا أن الطلاب وجهوا العديد من الشكاوي الرسمية الي مكتب وزارة التربية والتعليم وحتي اليوم وعلي الرغم من مرور وقت علي المشكلة إلا أن مكتب الوزير لم يقم بالرد علي الطلاب حتي الآن، فماذا تنتظر الوزارة؟

قلوب الأبناء والآباء تتآكل خوفا علي ضياع مستقبلهم خاصة أن تلك الزمة وقعت قبل تقدم الطلاب للمرحلة الأساسية بالثانوية العامة وهي الصف الثالث الثانوي فما هو مصير هؤلاء الطلاب ومتي سيتم معاقبة المسئول؟.

يذكر ان الدكتور رضا حجازي نائب الوزير لشئون المعلمين، أعلن عن رابط جديد لتلقي الشكاوى من نتيجة امتحان الصف الثاني الثانوي على موقع الوزارة، بالإضافة إلى وجود رابط على موقع الإحصاء؛ لحصر جميع الطلاب الذين قاموا بالإبلاغ عن أى عطل حدث للتابلت أثناء أداء الامتحان.

الكلمات المفتاحية

ads
ads
ads