السبت 06 يونيو 2020 الموافق 14 شوال 1441
ads

ايداع الطفلة «سجدة» بأحد دور الرعاية وعرضها على الطب الشرعي

السبت 04/أبريل/2020 - 10:23 م
الام المتهمة
الام المتهمة
فريدة صلاح الدين
طباعة
ads
أصدرت النيابة العامة بشمال الجيزة قرارا بإيداع الطفلة "سجدة" ضحية تعذيب والدتها، هى وشقيها الأكبر "عبدالله"، بدار رعاية بالوراق، وذلك بعدما رفضت عمتهما التكفل بهما سويا وطلبت التكفل بالطفلة فقط.
وعزمت النيابة على ابقاء الطفلين معًا بأحد دار الرعاية، كما امرت بعرضها على الطب الشرعى لبيان ما بها من اصابات. 

وكانت النيابة العامة بشمال الجيزة امرت باستدعاء عمة الطفلة تمهيدًا بالتكفل بها هى وشقيقها الأكبر "عبدالله" لكن العمة وافقت على التكفل برعاية الاولى ورفضت التكفل بالثانى نظرًا لشقاوته، بالإضافة إلى سوء حالتها المادية والصحية وانها تعول بنتان اخرايتان.

واستدعت النيابة العامة سيدة تدعى "نجلاء"، إحدى جارات الأم المتهمة، والتى كانت تقوم باستضافة الطفلة "سجدة" بين حين وآخر حتى تنقذها من بطش أمها، لسؤالها عن الواقعة.

واستمعت جهات التحقيقات لأقوال والد الطفلة، حيث قال إن زوجته مريضة نفسيا، مشيرا إلى أنها لا تتحمل أن تسمع بكاء الطفلة وبمجرد أن تراها تبكي تعذبها وتحرقها، قائلا: "كانت بتحرقها وتضربها من غير سبب، عشان بس بتعيط جمبها".

وكشف الأب عن مفاجأة خلال التحقيقات، مشيرًا إلى أن زوجته تسببت في كسر ساق "سجدة" وحينما تشاجر معها أبلغت عنه بقسم الشرطة وحررت ضده محضرًا بالشروع في قتل الطفلة، قائلا: "لما ضربتها عشان كانت هتموت البنت راحت بلغت عنى القسم إنى أنا اللى بعذب سجدة".
وتابع أنه ليس معه المبلغ الكافى لعلاج زوجته، مشيرًا إلى أنه أحيانا كان يترك الطفلة عند الجيران.

كانت البداية برصد ضباط مباحث قسم شرطة إمبابة انتشار عدد من الصور لطفلة تدعى "سجدة" في العقد الأول من عمرها، على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" وبها عدة إصابات وآثار تعذيب.
وأشار رواد سوشيال ميديا إلى أن والدة الطفلة هي من عذبتها، وأنها مقيمة بمنطقة شارع المطار بدائرة القسم.

بعد التأكد من صحة المعلومات على الفور انطلقت قوة أمنية إلى محل البلاغ وتم ضبط المتهمة واقتيادها إلى ديوان القسم.

وتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيقات، وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد الوزير مدير أمن الجيزة.
ads
ads
ads
ads