الثلاثاء 02 يونيو 2020 الموافق 10 شوال 1441

«الصحة العالمية» تكشف حقيقة الوقاية من كورونا بالتعرض للشمس

الجمعة 10/أبريل/2020 - 01:28 م
عالم المال
مى رفاعى
طباعة
ads

مجموعة من المفاهيم الخاطئة صححها الحساب الرسمى، لمنظمة الصحة العالمية، المكتب الإقليمى لشرق المتوسط، تتمثل فى ما يثار عن أن التعرض للشمس يقى من الإصابة بفيروس كورونا المتشفى عالميا.

وجاء بالحساب الرسمى للمكتب الإقليمى للمنظمة، "تعريض نفسك لأشعة الشمس أو لدرجات حرارة أعلى من 25 درجة مئوية لا يساعد على الوقاية من مرض  كوفيد 19..قد تُصاب بمرض كوفيد-19، مهما كان الطقس مشمساً أو حارا"

وتابع الحساب، "أبلغت بلدان ذات طقس حار عن حالات إصابة بمرض كوفيد ـ 19، ولحماية نفسك من المرض، احرص على غسل يديك جيدا وتجنب ملامسة العينين والأنف والفم"


وقالت مسئولة بمنظمة الصحة العالمية إن حالات الإصابة بفيروس كورونا فى اوروبا تتضاعف بسرعة كبيرة جدا، كل 3 أو 4 أيام، وأوضحت د.ماريا فان كيركوف، فى نقاش استضافته شبكة "سى إن إن" الأمريكية مساء أمس الخميس، أن العلماء يحددون عدد الحالات التى يتم تسجيلها كل يوم، وبأى سرعة تتضاعف هذه الأعداد، وهذا المعدل هو ما يسمى بوقت التضاعف.

وفى الوقت الحالى، وعبر أوروبا، فإن وقت التضاعف هو ثلاثة أو أربعة ايام، وهو معدل سريع للغاية. وتابعت فان كيروكوف قائلة أنها أعربت عن أهمية الاختبار لتحديد الانتشار السريع للوباء. وقالت: لو أنكم ترون دولا بها معدل إيجابية 30%، فإن هذا يعنى أن هناك الكثير من الحالات بها، ولو أنكم ترون دول لديها معدل إيجابية 1%، فإن هذا يعنى أنهم يسجلون بالفعل المزيد من الحالات".

 

ads
ads
ads
ads