الأربعاء 05 أغسطس 2020 الموافق 15 ذو الحجة 1441
ads

الزراعة:مبادرة «قطن أفضل» خطة للنهوض بالذهب الأبيض

الثلاثاء 23/يونيو/2020 - 01:08 م
زراعة القطن
زراعة القطن
مى أبو المجد
طباعة
قالت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، أن منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو) ،اعلنت عن بدء برنامج "قطن أفضل" في مصر، بالتعاون مع الشركاء محليين "معهد بحوث القطن" وشركاء تنفيذيين "النيل الحديثة للأقطان" و"شركة الكان لتجاره وتصدير القطن"، في كل من محافظات كفر الشيخ ودمياط. 


بدأ من موسم القطن 2020-21 المزارعين المشاركين في برنامج "مبادرة قطن أفضل" يمكنهم أن يحصلوا على شهادة زراعة وبيع قطن مصري معتمد "قطن أفضل".


وطرحت الوزارة أصناف القطن عالى الإنتاجية ومبكر النضج وموفر للمياه، وتنفيذ خطتها للنهوض فى تشجيع الفلاحين على التوسع فى زراعته، لعودته إلى عرشه وسابق عهده وسمعته المعروفة عالميًا، والتنسيق الدورى مع وزارتي الصناعة وقطاع الأعمال للنهوض بالمحصول والصناعات القائمة عليه، وتطوير المحالج والمغازل ، بما يساهم فى تعزيز القيمة المضافة للقطن المصرى.


معهد القطن المبادرة جاءت نتيجة اهمية القطن المصرى


قال الدكتورهشام مسعود، مدير معهد القطن بوزارة الزراعة، تعليقا على مبادرة "قطن أفضل"، إن تلك المبادرة بدأت منذ العام الماضى والتعاون مع مصر جاء نتيجة أهمية القطن المصرى وسمعته التى اشتهر به عالميا، مؤكدا أن المبادرة تهتم بشكل كبير بالمزارعين ومن أهداف المبادرة تشجيع تعاقد الشركات مع المزارعين بشكل مباشر، مشيرا إلى أن المبادرة تفتح نافذة جديدة لتصدير القطن المصرى إلى الخارج.


واضاف فى تصريحات خاصة ل " عالم المال" ،  ان هناك توجيهات كثيرة من الدولة بالاهتمام بالقطن وصناعة النسيج، مؤكدا أن زراعة القطن أمر مهم لزيادة خصوبة الأرض.

الخدمات الزراعية.. توفير جميع مبيدات آفة القطن 

وقال الدكتور عباس الشناوى رئيس قطاع الخدمات الزراعية ، إن هناك متابعة دورية لزراعات المحصول الصيفى ،  وحملات متابعة على زراعات القطن ، مضيفا إن وزارة الزراعة حريصة على تلبية احتياجات المزارعين من الأسمدة ومستلزمات الإنتاج الزراعى المختلفة لكافة المحاصيل لزيادة الإنتاج، وهناك تكليفات لكل مديرى المديريات والإدارات الزراعية ، بمواصلة حملات المرور الدورية على الجمعيات الزراعية وحل مشاكل المزارعين.
 

 وأضاف رئيس الخدمات  الزراعية فى تصريحات ل " عالم المال" أنه تم توفير جميع احتياجات ومستلزمات ومبيدات مكافحة الافة  الموسم الحالى كإجراءات احترازية ، خاصة بعد نشر أصناف جديدة مبكرة النضج وعالية  الانتاج من القطن المصرى ، وتوفير   جميع مبيدات افة القطن  ومستلزمات المصائد وبدائل المبيدات اللازمة للمكافحة طبقا للمساحات التى يتم زراعتها من القطن، حيث يتم  الاعتماد على المبيدات الحيوية كأساس للمكافحة وكذا المكافحة الحيوية لتقليل الاعتماد على المبيدات ، واستعدت  عدة لجان من قطاع  الخدمات  والمتابعة ،  ومعهد وقاية النبات ،  والإدارة المركزية لمكافحة الآفات ، ومعهد أمراض النبات ،  بحملات مرورية وفحص  زراعات القطن الصيفى لمكافحة  أفة المحصول .

الإصلاح الزراعى.. يجب وضع خطط لتقليل تكلفة إنتاج القطن

من ناحيته قال الحاج مجدى الشراكى رئيس الاصلاح الزراعي، أن هذه المساحة الواقعة في محافظة كفر الشيخ ستكون نموذج لزراعة القطن وفقا لأنظمة الزراعة الحديثة بدء من تمهيد الأرض للزراعة مرورا بنظام التقاوي المستخدمة حتى مرحلة الجني مع تطبيق الممارسات الجيدة في مكافحة آفات القطن ، والعمل على تسويق  المحصول  ومحاربة  الجلبين  الذى يعملون بجمع محصول القطن   من المزارعين باقل الأسعار وتسويقه  لصالح شركات اجنبية للقضاء على القطن المصرى.
 

واضاف الشراكى ل " عالم المال " إن  مشكلة القطن المصرى هي في الصناعة وفي حالة التطوير سيتم استيعاب كل الإنتاج، موضحا أن المصانع التي أنشأها طلعت حرب كانت تستوعب الأقطان المصرية، وأقيمت لهذا الغرض، وليس من أجل زراعة أصناف قصيرة التيلة، موضحا إنه يجب وضع خطط لتقليل تكلفة إنتاج القطن من خلال الجني الآلي لتخفيض تكاليف العمالة.
 

واوضح ، أنه لا يجوز أن يكون العالم هو من نقل زراعة القطن المصري إليه، ويقوم بالجني الآلي ونحن مهد زراعة القطن لا توجد لدينا مثل هذه التقنية، مشددا على أنه لا يوجد أية مشكلة تتعلق بإمكانية اللجوء للجني الآلي لتقليل تكلفة إنتاج القطن، خاصة أن لدينا علماء نقدرهم ودورهم الأساسي هو حل مشاكل إنتاج القطن ، موضحا  أن مصر رغم ما يتعرض له العالم من تغيرات مناخية إلا أنها لا تزال لديها ميزة نسبية من ناحية المناخ المناسب لزراعة المحصول يعيد له الأهمية الكبيرة كمحصول يتحمل مشاكل التربة ويحسن من خواصها ويناسب التربة والمزارعين في محافظة كفر الشيخ.
 

واشار الى أهمية تطوير منظومة تسويق القطن من خلال تغيير بعض التشريعات التي تضمن نجاح منظومة القطن منها تغليظ عقوبة عمل الدواليب الأهلية وتفعيل القرارات الوزارية المرتبطة بحظر نقل القطن بين المحافظات وزراعة الأقطان الأجنبية، وتحديد الإحتياجات الفعلية للمغازل المحلية والاحتياجات الفعلية لشركات التصدير من قبل وزارة التجارة والصناعة.

ads
ads