السبت 08 أغسطس 2020 الموافق 18 ذو الحجة 1441
ads

اليوم يوفنتوس وميلان فى لقاء تحديد المصير

الثلاثاء 07/يوليه/2020 - 07:27 ص
عالم المال
أسماء عبد البارى
طباعة
لاصوت يعلو الآن فوق صوت المباراة المرتقبة اليوم الثلاثاء، بالدورى الإيطالى لكرة القدم، حيث تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة لمتابعة مواجهة من نوع خاص، تتعدد أسباب المنافسة فيها، بين فريق يوفنتوس، الذى يحل ضيفًا على نظيره ميلان، في تمام العاشرة إلا ربع، على ملعب "سان سيرو"، ضمن منافسات الجولة الـ 31 من عمر مسابقة "الكالتشيو".
وتعد هذه المباراة مواجهة من نوع خاص، بين نادي ميلان، أكثر الأندية الإيطالية تتويجا بالألقاب الأوروبية، وثاني أكثر من حصل على لقب الدوري الإيطالي، ويوفنتوس أكثر الأندية الإيطالية تتويجًا بالألقاب المحلية، والفريق الوحيد الذي حقق كل البطولات الأوروبية، وبعيدا عن الألقاب، يمثل هذا الصراع كذلك صراع أكثر الأندية جماهيرية في إيطاليا.
وامتد الصراع إلى اللاعبين، وذلك بين الدون البرتغالى كريستيانو رونالد نجم فريق يوفنتوس، والعملاق السويدى زلاتان إبراهيموفيتش قائد ميلان.
كما ان تلك المباراة، تعد مفترق طرق لكلا الفريقين، حيث يسعى فريق يوفنتوس للفوز بهذا اللقاء لضمان تتويجة بالدورى الإيطالى للمرة التاسعة له على التوالى، والـ 36 في تاريخه، بعدما لعب 30 جولة حصد خلالها 75 نقطة، تصدر بها جدول ترتيب "الكالتشيو"، بفارق سبع نقاط عن لاتسيو أقرب منافسيه، بعدما فاز في 24 مباراة، وتعادل في ثلاثة وهُزم في مثلها، وسجل خط هجومه 63 هدفا، وزارت الكرة شباكه 26 مرة.
وعلى الجانب الأخر، يسعى فريق ميلان للفوز، من أجل المنافسة على المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بعدما حصد 46 نقطة، احتل بها المركز السادس، بعد خوض 30 جولة، أحرز خلالها 39 هدفا، وزارت الكره شباكه 37 مرة.
ويعانى فريق يوفنتوس من غياب بعض نجومه عن مواجهة اليوم، بعدما حصل ماتياس دي ليخت، مدافع يوفنتوس، على بطاقة صفراء في الدقيقة 50 من لقاء تورينو بالجولة الأخيره، بعدما لمس الكرة بيده داخل منطقة جزاء فريقه، ليحصل على الإنذار الخامس ويتأكد غيابه.
كما حصل الأرجنتيني باولو ديبالا، نجم يوفنتوس، وصاحب الهدف الأول لليوفي في شباك تورينو، على بطاقة صفراء بالدقيقة 70 من نفس اللقاء، وهي الخامسة له أيضًا، ليغيب كذلك عن مواجهة اليوم. 
ويعد غياب دي ليخت وديبالا بمثابة ضربة قوية لساري، خصوصا مع غياب جورجيو كيليني، مدافع وقائد يوفنتوس، بسبب الإصابة، وبالتالي سيعتمد على دانيلي روجاني، الذي يجلس على مقاعد البدلاء منذ بداية الموسم.
ويعتبر ديبالا عنصرا مهما في خط هجوم اليوفى، بعدما تمكن من تسجيل 5 أهداف في آخر 5 مباريات.
كما يتسلح فريق يوفنتوس بتاريخ المواجهات بينهما، حيث التقي الفريقان 233 مرة في جميع البطولات الرسمية، ونجح اليوفي في تحقيق 92 انتصارًا، مقابل 66 فقط للميلان، وتعادلا في 75 لقاء.
وتقابل يوفنتوس وميلان في 201 لقاء في الكالتشيو، حيث حقق السيدة العجوز الانتصار 79 مرة، بينما تلقى 59 هزيمة، وتعادل الفريقان 63 مرة.
ads
ads